عن مجموعة مستشفيات كليوباترا

  • نبذة عامة
  • المنشآت التابعة
  • تاريخ الشركة
  • الاستراتيجية

تعد مجموعة مستشفيات كليوباترا أكبر مجموعة مستشفيات تابعة للقطاع الخاص في مصر من حيث عدد الأسرة، وكذلك المستشفيات التابعة. وتتخصص المجموعة في تقديم باقة وساعة من خدمات الرعاية الصحية العامة وخدمات الطوارئ من خلال 6 مستشفيات رائدة في القاهرة الكبرى، وهي مستشفى كليوباترا ومستشفى القاهرة التخصصي ومستشفى النيل بدراوي ومستشفى الشروق ومستشفى الكاتب ومستشفى كوينز. وقد نجحت المجموعة خلال عام 2020 في تنفيذ التوسعات الاستراتيجية المخططة، رُغم التحديات التشغيلية الصعبة التي خيمت على العام، حيث تمكنت من الاستحواذ على حصة حاكمة بمستشفى "بداية" للخدمات الطبية الرائدة في مجال الإنجاب والإخصاب المساعد بمصر. كما نجحت شبكة المنشآت الطبية التابعة للمجموعة في خدمة أكثر من مليون حالة خلال العام، وتقديم باقة متنوعة من خدمات الرعاية الصحية فائقة الجودة لقاعدة واسعة من المرضى من أبناء مختلف أنحاء البلاد.

وتتبلور رؤية المجموعة في ترسيخ ريادتها كأكبر منظومة متخصصة في خدمات الرعاية الصحية في مصر، من خلال تطوير مجموعة متكاملة من المنشآت الطبية المتطورة التي تساهم في تخفيف معاناة المرضى وتقديم حزمة متكاملة من خدمات الرعاية الصحية فائقة الجودة

توفر مجموعة مستشفيات كليوباترا باقة متكاملة من خدمات الرعاية الطبية من خلال ستة مستشفيات رئيسية تابعة، وهي مستشفى كليوباترا ومستشفى القاهرة التخصصي ومستشفى النيل بدراوي ومستشفى الشروق ومستشفى الكاتب ومستشفى كوينز. كما أطلقت المجموعة في عام 2019 أول اثنين من مشروعات العيادات المستقلة التابعة في شرق وغرب القاهرة، وذلك لتغطية الاحتياجات والخدمات الطبية غير المتوفرة في هذه المناطق، فضلًا عن تلبية الإقبال المتزايد على هذا النوع من الخدمات. وفي إطار حرصها على التوسع بنطاق خدماتها العلاجية المقدمة، نجحت المجموعة خلال عام 2020، في الاستحواذ على حصة حاكمة بمستشفى "بداية" للخدمات الطبية الرائدة في مجال الإنجاب والإخصاب المساعد بمصر.

وقد نجحت المجموعة على مدار سنوات في إنشاء مراكز طبية مستقلة داخل كل مستشفى على حدة، إلى جانب تقديم باقة الخدمات التقليدية في مختلف التخصصات الطبية العامة، حيث يقوم هذا النموذج على التوظيف الأمثل للمقومات الفريدة التي تحظى بها كل مستشفى في تخصص محدد من أجل توفير خدمة متخصصة ومتميزة في هذا المجال الطبي المعين. ويساهم تبني هذا النموذج في خفض النفقات الرأسمالية للشركة من خلال خفض الإنفاق على شراء نفس المعدات الطبية لكل مستشفى على حدة، وبالتالي تعزيز جودة الخدمات التي تقدمها كل مستشفى. كما تقوم المراكز الطبية المستقلة بالعمل على نسج الشراكات مع المؤسسات الطبية الرائدة حول العالم من أجل استقطاب أبرز الخبراء العاملين في مختلف التخصصات الطبية.

تأسست مجموعة مستشفيات كليوباترا في عام 2014 بعد الاستحواذ على شركة مستشفى القاهرة التخصصي وحصة الأغلبية في شركة مستشفى كليوباترا، وذلك قبل قيامها في عام 2015 بالاستحواذ على حصة الأغلبية في شركة مستشفى النيل بدراوي، ثم حصة الأغلبية في شركة مستشفى الشروق خلال عام 2016. وفي عام 2019 استحوذت المجموعة على مستشفى الكاتب ومستشفى كوينز، وقامت بإطلاق اثنين من مشروعات العيادات المستقلة، ليبلغ بذلك إجمالي عدد المنشآت الطبية التابعة ثمان منشآت. وخلال عام 2020، أقدمت المجموعة على التوسع بشبكتها الطبية والدخول في قطاعات علاجية جديدة، حيث نجحت في الاستحواذ على حصة حاكمة بمستشفى "بداية" للخدمات الطبية الرائدة في مجال الإنجاب والإخصاب المتميز بسرعة النمو في مصر.

كما بذلت المجموعة جهودًا كبيرة لتحقيق رؤيتها الهادفة إلى خلق منظومة تشغيلية متكاملة تضم كافة المستشفيات والعيادات التابعة، وبالتالي توفير خدمة رعاية صحية فائقة الجودة والمساهمة في تخفيف معاناة المرضى. بالإضافة إلى ذلك ستقوم المنظومة الجديدة بتحقيق أقصى استفادة من أوجه التكامل الكامنة بمختلف المستشفيات التابعة، سعيًا لتعزيز الكفاءة التشغيلية ودعم خطط النمو المستقبلية.

ترتكز استراتيجية مجموعة مستشفيات كليوباترا على سبعة محاور رئيسية، حيث تلعب دورًا حيويًا في دعم عملية اتخاذ القرار وتوجيه أنشطتها اليومية، علمًا بأن المجموعة نجحت بمقتضى تلك الاستراتيجية في التوسع بباقة خدمات الرعاية الصحية المقدمة والنطاق الجغرافي لخدماتها، وذلك بالتوازي مع تحقيق نتائج مالية وتشغيلية قوية.

بناء منظومة متكاملة من خدمات الرعاية الصحية لتعزيز الكفاءة التشغيلية

تقوم مجموعة مستشفيات كليوباترا بإنشاء منظومة رعاية صحية متكاملة تضم كافة المستشفيات والعيادات المستقلة التابعة، وذلك لتحقيق أقصى استفادة من التكامل بين مختلف التخصصات الطبية وتعزيز الكفاءة التشغيلية عبر جميع المستشفيات، إلى جانب تعزيز كفاءة استهلاك الموارد والاستفادة من اقتصاديات الحجم، وتنمية معدلات الربحية، فضلًا عن توفير خدمة طبية فائقة الجودة للمرضى وتخفيف معاناتهم. وتسعى المجموعة كذلك إلى توحيد إجراءات الأنشطة التشغيلية عبر جميع المستشفيات التابعة لضمان توفير خدمات رعاية صحية فائقة الجودة وترقى لتوقعات العملاء. كما قامت المجموعة باستحداث إطار حوكمة موحد يتضمن سياسات واضحة لإدارة جميع المستشفيات والعيادات التابعة من أجل تسهيل عملية اندماج وتكامل المنشآت الطبية الجديدة في منظومة شركة مستشفى كليوباترا، علمًا بأن هذا الإطار الموحد سيساهم في تعظيم مستوى الكفاءة وتنظيم إدارة العمليات اليومية بجميع المنشآت التابعة. وقد عززت المجموعة جهود إعادة الهيكلة الداخلية من خلال استقطاب مجموعة جديدة من أكفأ الأعضاء المنتدبين ممن يحظون بخبرات متنوعة لتولي مسئولية إدارة الأنشطة اليومية في المنشآت التي تم إضافتها للمجموعة مؤخرًا، بالإضافة إلى إطلاق المجلس الطبي الموحد لمستشفى كليوباترا.

تعزيز أداء المنشآت وتعظيم الاستفادة من طاقتها الاستيعابية

تحظى مجموعة مستشفيات كليوباترا بالمقومات والإمكانيات التي تمنحها القدرة على توفير خدمات الرعاية الصحية فائقة الجودة للقاعدة واسعة من المرضى بأسعار معقولة، وذلك بفضل التوظيف الأمثل لموارد المجموعة وتعزيز كفاءة وأداء المنشآت التابعة. وفي هذا الإطار تركز استراتيجية الارتقاء بالكفاءة التشغيلية التي تتبناها المجموعة على تجديد المنشآت الطبية القائمة وتحديث البنية الأساسية والمعدات وإدخال أحدث أدوات التكنولوجيا الطبية المتطورة، إلى جانب استقطاب أصحاب الخبرة والكفاءة من الاستشاريين والأطباء المؤهلين لتوفير خدمة طبية متميزة باستخدام أحدث التقنيات الابتكارية. وقد انطلقت المجموعة في تنفيذ تلك الاستراتيجية من خلال الاستعانة بشركة "Vital Konzept" الرائدة في الاستشارات الهندسية.

تعزيز العلامة التجارية للشركة

تعد العلامة التجارية لمجموعة مستشفيات كليوباترا وسجلها الحافل بالإنجازات بمثابة المقومات الرئيسية التي تتميز بها المجموعة بين مقدمي خدمات الرعاية الصحية في مصر. ولذلك تسعى المجموعة إلى تحويل مستشفياتها إلى كيانًا شاملًا يقدم نموذجًا موحدًا من الخدمات فائقة الجودة عبر جميع منشآتها التابعة، حيث قامت باستحداث استراتيجية لتوحيد وتعزيز المعايير والبروتوكولات، على أن يتم تنفيذها على مرحلتين: أولهما تركز على توحيد معايير جودة المعدات والخدمات وتوفير البرامج التدريبية عبر جميع المستشفيات التابعة واستقطاب ذوي الخبرات من الأطباء مع توحيد نظام معلومات المستشفيات ونظام تخطيط الموارد HIS/ERP الخاص بالمجموعة. هذا بالإضافة إلى توحيد إجراءات تسجيل بيانات المرضى وطبيعة عمل مركز الاتصال الخاص بالمجموعة لزيادة وعي العملاء بالعلامة الموحدة لمستشفيات المجموعة، فضلاً عن إجراء استطلاع لرأي العملاء لمعرفة مدى رضائهم عن جودة الخدمات المقدمة، وإطلاق حملات للتوعية بالخدمات المميزة التي تقدمها. وتم إطلاق المرحلة الثانية خلال عام 2019 بهدف تعزيز العلامة التجارية الموحدة للمجموعة وتواصلها مع العملاء من خلال القنوات الداخلية والخارجية.

استقطاب شرائح جديدة من عملاء شركات التأمين والمؤسسات

تعمل مجموعة مستشفيات كليوباترا على تحقيق أقصى استفادة من ارتفاع نسبة التغطية التأمينية لعدد كبير من المرضى في جميع أنحاء مصر، حيث تمثل فرصة لتحقق منفعة مشتركة للمرضى والشركة على حد سواء. فهي من ناحية تفيد المرضى من خلال تزويدهم بخدمات طبية فائقة الجودة، وكذلك المجموعة من ناحية أخرى في ضوء ما تحققه من تدفق مستمر للإيرادات. ومن هذا المنطلق، تبذل المجموعة جهودًا متواصلة لتدعيم علاقاتها مع العملاء من أصحاب التعاقدات والخطط التأمينية من أجل تعظيم نسبة الإيرادات التي تحققها المجموعة من التعاقد مع تلك الشرائح. كما تعمل المجموعة على تحديث منشآتها الطبية لتتماشى مع أفضل المبادئ والمعايير المعمول بها في قطاع الرعاية الطبية، سعيًا للتحول إلى الوجهة المفضلة والمميزة للشركات والمؤسسات التأمينية. كما يلعب نموذج "المركز المتكامل" دورًا حيويًا في تأمين قدرة المجموعة على جذب عدد أكبر من شركات التأمين والمؤسسات، علمًا بأن النموذج يقوم على توفير الرعاية للمرضى خلال كافة مراحل العلاج وتزويدهم بباقة من الخدمات التي ترقى لتوقعاتهم.

تطبيق الحلول الرقمية على مستوى مستشفيات المجموعة

تؤمن مجموعة مستشفيات كليوباترا بأن دعم مبادرات وحلول التحول الرقمي تمثل عاملاً أساسيًا لتنمية أدائها المالي والتشغيلي خلال المرحلة المقبلة، نظرًا لدورها الفعال في خدمة عدد أكبر من المرضى مع تعزيز الكفاءة التشغيلية وتحسين جودة الخدمات. وقد أظهرت التحديات الاستثنائية التي مرّ بها عام 2020 في ظل انتشار فيروس (كوفيد – 19)، الأهمية الكبيرة للدور الذي تلعبه التكنولوجيا الرقمية في مختلف جوانب خدمات الرعاية الصحية، بدءًا من إدارة الأنشطة الطبية وغير الطبية، وصولاً إلى الوسائل الابتكارية التي تسهل وصول المرضى إلى الخدمات الطبي، وهو ما استجوب معه على جميع مقدمي الخدمات الطبية امتلاك وتوظيف أحدث الأدوات والقنوات الرقمية.

وعلى هذه الخلفية، عكفت المجموعة خلال السنوات الماضية على تنفيذ استراتيجية التحول الرقمي عبر الاستعانة بأفضل وأحدث الحلول الرقمية من أجل الارتقاء بمستوى الأنشطة والعمليات اليومية سواء الطبية أو الإدارية. وتشمل المجالات التي ستركز عليها الشركة خلال العام المقبل ما يلي:

  • تطبيق نظام معلومات المستشفيات/نظام تخطيط الموارد الجديد بجميع المستشفيات التابعة

  • تحسين أنظمة إدارة وحماية البيانات لمجموعة مستشفيات كليوباترا

  • التطوير المستمر والارتقاء بخدمات التطبيق الجديد الذي أطلقته مجموعة مستشفيات كليوباترا

  • دعم "مركز الابتكار لمجموعة مستشفيات كليوباترا" وهو بمثابة مركز لدعم الشركات المصرية حديثة الناشئة التي ترغب في تطوير حلول وتطبيقات رقمية جديدة لقطاع الرعاية الصحية

  • إنشاء شبكة من المراكز الطبية المستقلة والحصول على الاعتماد الدولي

    نجحت مجموعة مستشفيات كليوباترا على مدار السنوات السابقة في ترسيخ مكانتها وسمعتها القوية في قطاع الرعاية الصحية في مصر والمضي قدمًا في تقديم باقة متميزة من الخدمات الطبية فائقة الجودة التي ترقى لتوقعات المرضى وتساهم في تخفيف معاناتهم. وقد عززت المجموعة جهودها للحصول على شهادة الاعتماد الدولي من خلال إطلاق وتشغيل مراكز التميز بجميع مستشفياتها، والذي يقوم على توظيف المقومات الفريدة التي تحظى بها كل مستشفى في توفير خدمة طبية متميزة في تخصص محدد. كما يساهم نموذج مراكز التميز في خفض النفقات الرأسمالية للمجموعة من خلال خفض الإنفاق على شراء نفس المعدات الطبية لكل مستشفى على حدة، إلى جانب تعزيز جودة الخدمات التي تقدمها المستشفيات التابعة. كما تقوم مراكز التميز التابعة بالتعاون مع مؤسسات الرعاية الصحية الرائدة حول العالم من أجل استقطاب أبرز الخبراء العاملين في مختلف التخصصات الطبية.

    تقرير الجودة والسلامة

    تحرص مجموعة مستشفيات كليوباترا على إجراء عمليات التقييم الدورية لمؤشرات الجودة بجميع المنشآت التابعة، إلى جانب تطوير استراتيجيات تستهدف معالجة ما يستجد من أوجه قصور، وذلك لضمان تقديم باقة من الخدمات فائقة الجودة وفقًا لمعايير جودة مستشفيات كليوباترا. وقد كثفت المجموعة تلك العمليات طوال أزمة انتشار فيروس (كوفيد – 19)، حيث أقدمت على زيادة الإجراءات الاحترازية والوقائية من أجل حماية صحة وسلامة فريق العمل والمرضى وذويهم.

    كما تجري المجموعة عمليات تقييم دورية سنوية للتأكد من جاهزية المستشفيات على المستوى الداخلي ضمن شروط الحاظ على شهادة الهيئة الدولية المشتركة لجودة الخدمات الصحية "JCI". وتقوم إدارة الجودة التي تأسست عام 2017 بالإشراف على عمليات التقييم، ويتولى مسئولية إدارتها واحدًا من أصحاب الخبرات المشهود لهم بالكفاءة في قطاع الرعاية الصحية بمصر، في ضوء خبرته التي تربو على 20 عامًا. كما تقوم إدارة الجودة عقب عمليات التقييم بتطوير وتطبيق إجراءات تصحيحية من أجل التأهب للاختبارات الخاصة بالحصول على شهادات الاعتمادات.

    توسيع القدرة الاستيعابية لمستشفى كليوباترا والمستشفيات التابعة

    قامت مجموعة مستشفيات كليوباترا بتبني استراتيجية توسعية ترتكز على ستة محاور رئيسية بهدف التأكد من التوسع بأعمالها في خدمة مناطق جديدة مع مراعاة الحفاظ على جودة الخدمات المقدمة واستمرارية أعمالها. وقد ركزت المجموعة خلال العامين الماضيين على زيادة عدد المستشفيات التابعة وتوسيع نطاق أنشطتها لخدمة مناطق جديدة، إلى جانب توسيع القدرة الاستيعابية وباقة الخدمات التي توفرها للمرضى بالتوازي مع تنمية نتائجها على الصعيدين المالي والتشغيلي.

    رؤية تطلعية

    تستهدف المجموعة خلال عام 2021 وما بعده تسليط الضوء على مجموعة من التطويرات، والتي تتضمن:

  • تنمية وتنويع مصادر الإيرادات.

  • إرساء الأسس والمقومات التي تضمن تحقيق النمو على المدى الطويل.

  • تطوير وترسيخ سياسات وإجراءات تشغيلية موحدة على مستوى المجموعة.

  • تحسين الهيكل الداخلي للمجموعة وزيادة الاستثمار في تنمية كفاءة طاقاتها البشرية.

  • استحداث وتطبيق نموذج تشغيلي يتسم بأعلى درجات الجودة والكفاءة.

  • تعظيم الاستفادة من التطورات الرقمية الجديدة ودفع عجلة التحول الرقمي على مستوى المجموعة.